الأربعاء , 19 ديسمبر 2018
الرئيسية / اخبار / كيف تشجّعين طفلك على الكلام؟ 

كيف تشجّعين طفلك على الكلام؟ 

 

كيف تشجّعين طفلك على الكلام؟

هل تبحثين عن الطرق المناسبة والفعّالة في تشجيع طفلك وتحفيزه على الكلام؟لا تفوّتي إذاً هذا الموضوع حيث سنعرض لك بعض هذه الطرق التي ستساعدك حتماً في إنجاز مهمّتك بنجاح.

 

5 خطوات بسيطة ستساعد طفلك على النطق مبكراً

 

أوّلاً، احرصي على تقليد تعابير وجه طفلك خصوصاً ضحكاته واسعي في المقابل إلى جعله يقلّد حركاتك بما فيها التصفيق والقبلات إضافة إلى التأشير بالأصابع. تحثّ هذه الطريقة الطفل على التفاعل أكثر معك وتسهّل عليه الكلام.

 

ثانياً، حاولي ترجمة المعاني من خلال إستخدام الإشارات المناسبة لكلّ فعل أو حركة كالتلويح له بيدك مودّعة مثلاً عند خروجك من المنزل. فنقل المعاني بطريقة صحيحة أساسي لدفع الطفل إلى الكلام.

 

ثالثاً، لا تتواني في الحديث مع طفلك أثناء قيامك أثناء نشاطاتك اليوميّة معه، فإعمدي مثلاً إلى التحدث إليه أثناء إطعامه أو تغيير ملابسه. وتساعد هذه النقطة طفلك في الإعتياد على الأصوات والكلام ما يشجّعه أكثر على ترجمة حاجاته بالكلمات.

 

رابعاً، حافظي على الإتصال المباشر مع طفلك من خلال تركيز نظرك عليه وحصر إهتمامك به أثناء محاولتك تلقينه مبادئ الكلام. فهذه الخطوة ضروريّة لجذب إنتباه الطفل وتفعيل تركيزه كي يتلقّى الإشارات والمعاني بسلاية أكبر.

 

خامساً، ركّزي على عرض الأعداد وأصوات بعض الحيوانات وأسمائها لطفلك، واحرصي على تكرارها له أكثر من مرّة مستعينة بالإشارات. وستلاحظين بعدها حفظ طفلك لهذه الكلمات وتعداده لها بسرعة قياسيّة.

 

طرق سهلة لتعليم طفلك الكلام

 

سادساً، قراءة القصص المصوّرة من أكثر الطرق فعاليّة في هذا المجال، لا تترددي في إعتمادها مع إختيار كتب ذات صور كبيرة وملوّنة من شأنها أن تجذب طفلك. وليس عليك هنا سوى الإشارة إلى الصور وطلب التفسير من طفلك، وننصحك في هذا المجال بإعطائه الوقت الكافي والمحاولة معه أكثر من مرّة كي يتمكّن من التعبير عمّا يراه في الصور

فضلا وليس امرا ساهم في نشر الموضوع عبر ازرار النشر بمواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة

علق ولو بكلمة واحدة من فضلك...